tazascouts
أهلا وسهلا
هلا ويامرحبا وحياك الله فرحين بانضمامك إلينا
نتمنى أن نراك تتلألئ بشعاعك بيننا
وأن تفيد وتستفيد وتستمتع معنا هنا ولك منا أجمل
وأرق التحايا وأعطرها



tazascouts

فــــرع تــــازة section de taza
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» صور مخيم الغابة الدبلوماسية طنجة 2012
الأحد 12 أغسطس 2012 - 18:29 من طرف admin

» إفطار جماعي
الأحد 12 أغسطس 2012 - 18:24 من طرف admin

» افطار جماعي لفائدة منخرطي الفرع
الخميس 1 سبتمبر 2011 - 7:46 من طرف admin

» افطار جماعي
الخميس 1 سبتمبر 2011 - 7:24 من طرف admin

» المحافظة على البيئة
الثلاثاء 12 يوليو 2011 - 8:37 من طرف jawadtaza

» مشاركة كشافة المغرب فرع تازة في اليوم العالمي للمتاحف
السبت 28 مايو 2011 - 15:26 من طرف jawadtaza

» عصبة الكشاف
الأربعاء 25 مايو 2011 - 5:56 من طرف jawadtaza

» صور لزيارة المتحف الإقليمي بتازةيوم السبت 21 ماي 2011
الأربعاء 25 مايو 2011 - 5:54 من طرف jawadtaza

» كيفية حماية البيئة الإنسانية
الإثنين 9 مايو 2011 - 13:03 من طرف jawadtaza

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
تصويت
منتدى
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
jawadtaza
 
admin
 
yassine
 
jamaltaza
 
ashraf khalili
 
hassan idlahcen
 
sahar
 
islamsamrh
 
karimovich
 
challa scouts
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 15 بتاريخ الثلاثاء 18 يونيو 2013 - 19:54
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

  من اقوال بادن باول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
jamaltaza

avatar

عدد المساهمات : 7
نقاط : 2549
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/12/2010
العمر : 30

مُساهمةموضوع: من اقوال بادن باول   الأحد 19 ديسمبر 2010 - 10:16


من أقوال بادن باول الخالدة


إذا ترك الفتيان الكشافة .. اتركهم يغادرونها وعاملهم ككشافين سابقين .. ولا تحزن على فراقهم فسوف ينضم الكثيرون للكشافة .. إن مهمتنا ليست فقط الحفاظ على الموجودين بالفعل وإنما إخراج الكثيرين من الكشافين لممارسة الحياة بشكل منظم .. وكلما كان المجهود الذي نبذله معهم كبيراً كلما كانوا أفضل في النهاية.


في إطار تطبيق الطرق الكشفية على العمل .. يجب أن ندرك أن النظام المطلق الموحد لا يمكن تطبيقه بشكل حاسم على الجميع .. ويجب أن يكون هناك مراعاة للظروف المحلية.


يرغب كثير من قادة الكشافة في أن أعطيهم كل الجزئيات بالتفصيل .. وهذا أمر مستحيل في الواقع .. لأن ما يناسب فرقة ما لا يناسب الأخرى .. لذلك يجب أن يكون لكل وحدة كشفية قواعدها الخاصة وفقاً لظروفها المحلية.

القيادة من خلال توافر الحب الشخصي بين الأفراد .. هي الطريق لنجاح الحركة.
من خصائص القائد أن يكون رقيق المشاعر ومؤمن بأهمية وصدق الرسالة التي يؤديها.

من الأقوال المأثورة الشهيرة: الذين يستطيعون القيادة هم الذين تعلموا أولاً الطاعة.

يجب أن يعتز الكشاف بشرفه وكرامته أكثر من أي شيء آخر.

كن مثابراً ومصراً على تعليم الفتيان النظام والطاعة المطلقة .. اسمح للفتيان بالشغب حينما تترك لهم مساحة لذلك فقط .. وهي ظاهرة صحية من وقت لآخر وذلك ممارسة بعض الأنشطة العشوائية وعدم اصابتهم بالكبت.

في حياتي الخاصة هناك ثلاث طرق يمكن أن أواجه بها المشكلات بنجاح .. وهذه الطرق هي: العمل والعدل وأهم سلاح وهو الحب.

المبدأ العام الذي يجب أن يقوم عليه التعامل مع الأشبال والذي يجذب انتباههم هو توفير السعادة العائلية لهم وتركهم يتمتعون بالضوضاء واللعب.

في منظمة كبيرة وحركة عظيمة مثل: الحركة الكشفية لا يوجد مكان للأنانية والجهود الفردية .. علينا جميعاً أن نتعاون معاً ونعمل مشتركين مع بعضنا البعض وبفاعلية لتحقيق الهدف المنشود .. التعاون هو الطريق الوحيد للنجاح.

يتميز الكشاف بالابتسامة الدائمة التي تمنحه المرح والسعادة .. وتجعل من حوله يشعرون بنفس الشيء وخاصة في وقت إدارة الأزمات والأخطار.

ترتفع وتتطور الأمم بقوة شخصية مواطنيها .. وليس بقوة الدولة العسكرية .. وتصبح أعظم الأمم بعقول أبنائها.

الإقامة في المعسكر هي أهم نقطة في الكشافة التي تسترعي انتباه الفتيان وتحفزهم .. وهي الفرصة المتاحة لتعليمهم الاعتماد على الذات والمثابرة والتمتع بصحة جيدة.

دائما ما يكون الفتى واثقاً من قدراته .. لذلك يكره أن يعامله الآخرون كطفل كما يتميز الفتى بالحدة والرغبة الدائمة في تغيير الأنشطة .. كما ينجذب الفتى بشكل كبير إلى من يهتمون به فيستجيب ويتبعهم في كل شي.

تشبه نفسية الفتى خيوط الكمان .. فهي تتطلب العزف في الاتجاه السليم .. ومن ثم يمكن أن تعطي نغماً وموسيقى حقيقية .. فيجب معالجة نفسية الفتى بشكل سليم ليكون متوافقاً نفسياً.

اعتقد انه من الأفضل ترك الفتيان يقودون العالم .. يجب أن يكون لدينا عالم مملوء بالمرح والمثابرة والجد والصداقة.



لا يستطيع الصغار الثبات على وضع واحد لمدة طويلة .. فهم يميلون للنشاط والحركة بشكل مستمر فالصغير يتطلع دائما إلى النمو بدنياً وذهنياً .. وأفضل علاج لذلك هو تغيير الموضوعات وتنوعها .. اجعله يرقص مرة ويغني مرة.

الفتيان يحبون التنوع .. لا تكن مندهشاً من ضجرهم لتكرار القيام بشيء واحد .. كن مؤهلاً لإضافة الجديد من الأنشطة.


خطواتك الأولى هي دراسة الفتى نفسه ومعرفة ما يحبه وما يكرهه .. وكذلك معرفة خصاله الحسنة وصفاته السيئة وتوجيه تدريبه للتحسين.


إننا نريد أن يتمتع الجيل الجديد باتساع الأفق .. ويعمل على نشر مبادئ الأخوة والاعتراف بأننا إخوة من أب واحد مهما كانت الأديان أو الأعراق أو الدول.

في طريقك لتنظيم حياتك سوف تجد متعة هائلة عندما تقوم بانجاز الأعمال والأنشطة الموكلة إليك بنجاح.

يجب أن نعالج أسباب نشوب الحروب والعمل على نبذها ونشر السلام .. ويجب اعداد الجيوش للدفاع فقط وليس للاعتداء.

لا يجب أن تنتظر حتى تندلع الحرب لتقوم برسالتك ككشاف في نشر رسالة السلام .. بل ينبغي عليك أن تقوم بالعمل على نشر مبادىء السلام على نطاق واسع حولك.

إنن تلاؤم مظهر الزي الكشفي وكماله يعد أمراً صغيراً ولكنه .. ولكنه في غاية الأهمية للتعبير عن مدى اللالتزام داخل الكشافة بالنظام والنظافة واحترام تقاليد وسمعة الكشافين بين من هم خارج الكشافة الذين يحكمون بالمظاهر.

يمكن أن يجذب قائد الفرقة انتباه الأشبال في أي وقت بأن يسرد عليهم حكاية أو قصة .. ومن خلال تلك الحكايات يمكن أن يوصل دروسه وآراءه لهم.

إننا لا نسعى لتحقيق أي عائد أو مقابل لمساعدة المحتاجين وخدمتهم .. ولكننا نشعر بسعادة عند القيام بذلك .. إننا نعمل من أجل الله .. وبوازع من الضمير .. ليس من أجل البشر أو صاحب العمل.

الكشافة ليست عرضاً يهدف إلى نتائج سطحية والحصول على ميداليات وشارات.

الكشافة ليست كتيبة من الضباط العسكريين لتعليم الرجولة والإنسانية للفتيان والشباب.

إننا نقصد بمصطلح "الكشافة" ذلك العمل المرتبط بالمكتشفين والصيادين في البر والبحر والطيارين والرواد والمتطوعين والأوائل.

لا توجد متعة أكثر من إعداد الطعام على نيرات الخشب في المعسكر نهاية اليوم .. وما أجمل رائحة الطعام أثناء الطهي .. ولا يوجد أمتع من النوم في الهواء الطلق مع الدفء الذي ينبعث من البطاطين.

علم أولادك من خلال الحب .. وليس الخوف.

لم ولن تمر لحظة من حياتي بدون وجود هدف أو أنشطة أو هوايات.

لا بد أن يبدأ الكشافين حياتهم الكشفية بالأخطاء .. وكما قال نابليون "الإنسان الذي لا يرتكب أخطاء لن يفعل أي شيء".
حاول دائماً القيام بأشياء جيدة في حياتك .. لتبقى هذه الأشياء ذكرى جميلة بعد رحيلك.

أحد أهم أهداف الكشافة هو: توفير الألعاب والأنشطة الجماعية التي تؤدي لتنمية صحة الفتى وقوته .. وتساعده في تطوير شخصيته.

القانون الحادي عشر من قانون الكشافة وهو غير مكتوب ينص على أن (الكشاف ليس غبياً).

حاول أن تترك العالم أفضل مما وجدته .. وعندما يحين وقت وفاتك فسوف تموت راضياً عن نفسك .. وتشعر بالسعادة لأنك لم تضيع وقتك فيما لا يفيد.

انظر للجانب المضيء والإيجابي من الأشياء بدلاً من النظر للجانب الكئيب.

ما لم يتعلم الكشافون حياة المعسكر .. فإنهم لا يزالون غير كشافين حتى يتعلموا ذلك .. لأن أصل الكشافة في ممارسة حياةالمعسكر.

يمكن القول ان الحركة الكشفية عالم من الأخوة العالمية .. وخدمة الآخرين.

هدفنا هو العمل على اتساع أفق الفتى وتطوير شخصيته .. لكي يكون عبداً صالحاً لله ومواطناً غيوراً على وطنه .. وتشجيعه على العمل الجاد المثمر.

إن قيام الحركة مر بعدة مراحل .. أولا الفكرة ثم رؤية النموذج وأخيراً قيام الحركة الكشفية .. وسوف تتطور لتصبح منظمة عالمية في النهاية.

إننا عبارة عن حركة اجتماعية ولسنا منظمة إدارية .. إننا نعمل من خلال الحب والقانون.

الحركة الكشفية عبارة عن جمعية إخاء متميزة.

إنني أؤمن بصدق بأن أي كشاف ينفذ قانون الكشافة في أعماله اليومية سوف يحقق النجاح في حياته كلها.

لن يكون الإنسان خيراً إلا عندما يكون لديه إيمان صادق بالله وإطاعة أوامره .. ولذلك يجب على الكشاف أن يلتزم بالدين دائماً.

ما لم نسع لتوصيل خدماتنا الكشفية للأطفال المهملين في الشوارع والمناطق الشعبية .. فإننا لا نستطيع أن نقول اننا حققنا هدفنا.

إننا في الحركةالكشفية لا علاقة لنا بالسياسة أو الأحزاب السياسية .. إن الحركة الكشفية تسعى لإعداد الفتيان إعداداً إدارياً وليس سياسياً.

تبدو الصورة رائعة حينما نستطيع أن نتخيل أن آلاف الفتيات تطوعن وانتشرن في العالم لنشر السلام العالمي والسعادة بين الناس .. وإذا دربنا هؤلاء الفتيات على أنهن لسن مرشدات وأنهن رسل للسلام والخدمة .. فسوف نكون قدمنا مساعدة كبيرة لإتمام رسالة السلام البشرية.

إن الخطوة الأولى تجاه إدراك السلام العالمي هي تدريب الأجيال القادمة في كل الدول على احترام العدل المطلق .. فعندما يميل الانسان إلى اتباع فطرته والالتزام بعدم التميز فسوف يتم حل المنازعات وتسوية الخلافات بشكل عادل .. ولن يلجأ أحد للحروب .. ويعم السلام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من اقوال بادن باول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
tazascouts :: قسم التقاليد الكشفية :: قسم التقاليد الكشفية :: التعريف بالحركة الكشفية-
انتقل الى: